الزراعة والصناعة
الخميس 20 يونيو 2024 03:31 مـ 13 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الزراعة والصناعة رئيس التحريرنشوى النادي
أمي من أرسل الوحوش لقتلي مجموعة قصصية جديدة لهبة حمدان التموين تعلن بدء موسم توريد القمح المحلي في 15 أبريل المقبل التضامن تعلن تقديم مساعدات نقدية وعينية بقيمة 32,500 مليون جنيه د. عباس الشناوي: أزمة الأرز مفتعلة والدولة تملك برنامجًا طموحًا لتحقيق الاكتفاء الذاتي د.عباس الشناوي: مصر تتوسع أفقيًا في زراعة المحاصيل الاستراتيجية... اللواء إيهاب صابر: نسعى لحماية الأمن الغذائي والإنذار المُبكّر يُعزز احتواء الأوبئة دار المصرية السودانية الإماراتية في معرض بلندن الري تستعد لموسم أقصى الاحتياجات المائية إنطلاق مهرجان التمور بالقاهرة بمشاركة 100 عارض.. الأربعاء المقبل بأسعار مخفضة.. الزراعة تشارك بمنتجاتها في معارض وأسواق جنوب سيناء رئيس البنك الزراعي المصري يبحث مع رئيس جامعة الاسكندرية تعزيز التعاون في مجالات التنمية الزراعية واستصلاح الأراضي بالمناطق التنموية الجديدة بنظام البيع بالدولار.. الحكومة تخصص قطع أراضٍ لبعض الشركات في 10 مدن جديدة أسعار الفراخ البيضاء فى بورصة الدواجن اليوم الخميس 8 فبراير 2024

الأخبار

د. عباس الشناوي: أزمة الأرز مفتعلة والدولة تملك برنامجًا طموحًا لتحقيق الاكتفاء الذاتي د.عباس الشناوي: مصر تتوسع أفقيًا في زراعة المحاصيل الاستراتيجية والسيسي يضعها بأولوياته يومًا تلو الآخر تسعى الدولة المصرية؛ لتحقيق الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الاستراتيجية ومن بينها القمح والأرز والذرة الشامية والبيضاء؛ لتوفيرها بأسعارٍ مناسبة في الأسواق المحلية، وفقًا لخطة وضعت بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي؛ لتقليل واردات مصر الزراعية

حوار الصحفية ..نشوي النادي..



الدكتور عباس الشناوي، رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بوزارة الزراعة، فتح الملفات الشائكة للوزارة في الحوار التالي، وكشف معلوماتٍ في غاية الأهمية، وإلى نص الحوار:-



هل تملك مصر هدف استراتيجي لإنتاج المحاصيل؟



الدولة المصرية تملك هدف استراتيجي لمحصول القمح، ومنذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي لرئاسة مصر، جرى وضع خطة طموحة للتوسّع الأفقي في زراعة المحاصيل الاستراتيجية، زيادة المساحة المنزرعة، والبستانية والخضر الهامة التي تعتمد عليها الدولة المصرية في الاستهلاك المحلي، ويصدّر الفائض للخارج.

مشروع المليون ونصف ترجمة لخطة السيسي

وجرى ترجمة الخطة الطموحة في مشروع المليون ونصف فدان في الريف المصري، والدلتا الجديدة التي تقترب من 2.5 مليون فدان، بمساحة تبلغ 3.5 مليون فدان.

وتسخر المساحات الجديدة للإنتاج الزراعي، كأراضٍ منزرعة ومشروعات أمن غذائي كالإنتاج الحيواني والداجني، وتعزيز الاستطراق الطبيعي للزيادة السكنية في المناطق الجديدة التي يتم استصلاحها ومدها بشبكة من الخدمات.

ماهي المحاصيل التي تركّز الحكومة على زراعتها الآن؟

تتوسع الحكومة الآن في زراعة محاصيل القمح والذرة الشامية (البيضاء والصفراء) والمحاصيل الزيتية ومن بينها فول الصويا وعباد الشمس، وكلاهما يسير بالتوازن في خطط الدولة المصرية.

المساحات المزروعة بالقمح زادت لتصل إلى 3.6 ملايين فان

وضح ذلك جليًا في الأعوام الماضية التي سجّلت زياداتٍ في مساحات الأراضي المرزعة بالقمح؛ لتصل إلى 3.6 ملايين فدان قمح، وجرى الاحتفال بموسم الحصاد في منطقة توشكى، تم عرضه عبر وسائل الإعلام؛ مايؤكد نجاح خطة الرئيس السيسي بالزيادة الأفقية في مساحات الأراضي المنزرعة بالمحاصيل الاستراتيجية.



كيف أثرت الأزمات العالمية كجائحة كورونا والأزمة الروسية الأوكرانية على مصر؟



وجاء التوسع الأفقي في المساحات المنزرعة متواكبًا من أزماتٍ عالمية كبرى واختناقات عالمية من بينها جائحة كورونا، ثم الأزمة الروسية الأوكرانية، والتغيرات المناخية التي أثرت بشدة على الإنتاج الزراعي العالمي، وليس في مصر فقط، ومصر ليست بمعزلٍ عن العالم، بل تؤثر وتتأثر بالأزمات العالمية.

استراتيجية الرئيس السيسي عبرت بمصر الأزمات العالمية

وأسهمت استراتيجية الرئيس عبدالفتاح السيسي التي وضعت خلال عامي 2014-2015 تمكنت مصر من مواجهة الأزمات العالمية، وأن تجتازها بنجاح وبأقل أثر.

وبدأت مصر حصاد ثمار الاستراتيجيات التي جنبت مصر تبعات أزمات الإنتاج الغذائي.



حدثنا عن استراتيجية وزير الزراعة لدعم الفلاحين؟



تسلم الوزير السيد القصير حقيبة وزارة الزراعة، وعلى الفور وضع سياسة واضحة لاستخدام الأصناف الزراعية المختلفة، واهتم بالتقاوي والبرنامج القومي للتقاوي المصري، وبدأ في وضع خريطة صنفية لكافة المحاصيل وخاص الاستراتيجية.

ويتم زراعة الأرز والذرة الشامية والقمح في محافظات بعينها؛ للوصل إلى أعلى إنتاجية، وتعزيز تنوع المحاصيل الزراعية في مصر.



كيف تلبي وزارة الزراعة احتياجات المزارعين من الأسمدة؟



تولى الوزير تصنيف الاحتياجات السمادية للأراضي المصرية، وتبنى الوزير توفير الأسمدة وخاصة الأزوتية بكمياتٍ كافية قبل بداية الموسم؛ ليتمكّن المزارع من استخدامها خلال مراحل نمو النبات، وهذا مالم يحدث من قبل في الوزارة قبل عشرات السنوات.

كما تبنى وزير الزراعة استخدام التقاوي المنتقاة، وكان تقاوي محصول القمح تغطي في السابق من 25-30% من الاحتياجات، وارتفعت النسبة إلى مايزيد عن 70% بدعم وزير الزراعة وإنتاج معاهد البحوث الزراعية والبحوث الحقلية، ويجرى استكمال البرنامج؛ لنغطي 100% من الاحتياجات، وسيكون لدينا احتياطي فائض عن الحاجة يقدر بنحو 10%.

حدثنا عن برنامج مصر لتحقيق الاكتفاء الذاتي واستباط أصناف تقاوي جديدة؟

وتتميز التقاوي الجديدة بتأقلمها مع التغيرات المناخية، وتنمو في ظروف مناخية صعبة، كما أنها معالجة ضد ارتفاع وانخفاض درجات الحرارة التي تؤثر بشدة على المحاصيل، بجهد الباحثين في معهد بحوث الصحراء ومعهد البحوث الزراعية.



ماذا عن برنامج الاكتفاء الذاتي من إنتاج تقاوي الخضر في مصر؟



وتملك وزارة الزراعة برنامجًا طموحًا لتحقيق الاكتفاء الذاتي من تقاوي الخضر بنسبة 50%؛ مايواكب خطة الرئيس عبدالفتاح السيسي بإنشاء 100 ألف صوبة في مصر لإنتاج الخضر، علاوة على الصوبات الخاصة التي يمتلكها مزارعون.

ومحصول القمح يحظى بدعمٍ كامل من الحكومة وأعلنت الحكومة يوم 31 أغسطس الماضي عن حافز مادي لموردي القمح، من المنتظر أن يكون هناك حافز إضافي للتوريد؛ ليكون العائد مجزي ومرضي للفلاح، والتوسع الأفقي في زيادة المساحة المزروعة من القمح والتوسع الأفقي؛ لسد فجوة الاستيراد، يتطلب التعاون بين المزارعين والحكومة بكافة مؤسساتها.

الفلاح المصري وطني بالفطرة، ويعي مسؤوليته الكاملة تجاه دولته، وهناك استجابة كاملة من الفلاحين.



ماذا عن أزمة الأعلاف وزيادة أسعار الدواجن والبيض؟



هناك أزمة بالفعل في الأسعار، ومن خلال توجيهات الرئيس السيسي يتم توفير التسهيلات الممكنة؛ للإفراج عن خامات الأعلاف في الموانئ المصرية؛ لحل أزمة أسعار الدواجن والأعلاف والبيض.

ولابد أن يكون هناك مؤائمة للعملة الأجنبية في البلاد والاستيراد، وعدم الخلل في دخول المواد المستوردة لمصر، مايؤثر بشدة في الإنتاج المحلي المصري.

لايوجد دولة في العالم تحقق الاكتفاء الذاتي من كل شيء، والمناخ يرتبط بشدة بالإنتاج الزراعي، والدول تسابق الزمن؛ لتقليص وارداتها الزراعية من المحاصيل الاستراتيجية الهامة، واقتصادياتها في الإنتاج، وتوجد خطة طموحة لدعم دخول مستلزمات صناعة الدواجن لمصر في أسرع وقت؛ لخلق توازن في الأسعار بالسوق المحلي؛ مايتبعه الاستقرار وصولًا للسعر العادل الذي يحقق مكسب للمنتج، ويلبي رغبة المستهلك النهائي.



هل أزمة الأرز في مصر حقيقة؟



بالنسبة لأزمة الأرز أرى أنها أزمة مفتعلة، ومساحات الأرز في مصر ثابتة منذ 4 سنوات، ويقدر الإنتاج بحوالي 5 طن شعير تنتج 3.5 مليون طن أرز، وتراوحت أسعارها العام الماضي من 8-12 جنيهًا حسب جودة الأرز.

وبعض وسائل الإعلام أسهمت في زيادة الأزمة، مايستغله بعض التجارة الجشعين؛ لتحقيق أرباح على حساب المواطنين، والدولة أوقفت تصدير الأرز؛ لسد الحاجة في السوق المحلي.

وأدعو تجار الأرز؛ لطرح المخزون لديهم في الأسواق المحلية؛ لضبط الأسعار.

أسعار العملات

متوسط أسعار السوق بالجنيه المصرى13 يونيو 2024

العملة شراء بيع
دولار أمريكى 47.6591 47.7591
يورو 51.4242 51.5464
جنيه إسترلينى 60.8750 61.0123
فرنك سويسرى 53.1554 53.2848
100 ين يابانى 30.3098 30.3792
ريال سعودى 12.7040 12.7320
دينار كويتى 155.4846 155.8617
درهم اماراتى 12.9748 13.0031
اليوان الصينى 6.5713 6.5852

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 3,571 شراء 3,594
عيار 22 بيع 3,274 شراء 3,295
عيار 21 بيع 3,125 شراء 3,145
عيار 18 بيع 2,679 شراء 2,696
الاونصة بيع 111,071 شراء 111,782
الجنيه الذهب بيع 25,000 شراء 25,160
الكيلو بيع 3,571,429 شراء 3,594,286
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى